new1_img1.jpg

بمناسبة مرور (25) عامًا على تأسيسها
تحت رعاية سمو أمير المنطقة الشرقية الهيئة الملكية بالجبيل تنظم المسابقة السنوية للقرآن الكريم
تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز آل سعود أمير المنطقة الشرقية تنظم الهيئة الملكية بالجبيل المسابقة السنوية للقرآن الكريم، التي تقام هذا العام بشكل استثنائي بمناسبة مرور (25) عامًا على تأسيسها، وتستهدف جميع أفراد المجتمع بالمنطقة الشرقية، وبمشاركة جميع الجمعيات الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم (المنطقة الشرقية، الأحساء، الجبيل، حفر الباطن، الخفجي).
وتهدف هذه المسابقة إلى خدمة كتاب الله عز وجل وتوعية الناس بأهمية حفظة والعناية به، وإذكاء روح المنافسة بين حفظة كتاب الله، وإبراز دور المملكة في كتاب الله عز وجل العناية به، إضافة إلى إبراز دور الهيئة الملكية في المسؤولية الاجتماعية.
حيث أولت الهيئة الملكية بالجبيل أهمية واهتماما بالمسابقة فدعمت ورصدت الجوائز المجزية لها حيث بلغت في آخر عشرة أعوام (1800000) ريال وقد شارك بها ما يزيد عن (18500) متسابق ومتسابقة من كافة شرائح المجتمع.

new1_img2.jpg

وتسعى الهيئة الملكية بالجبيل من خلال هذه المسابقة إلى توسيع نطاق المشاركة بالمسابقة لتعم جميع محافظات المنطقة الشرقية، وأن تكون هذه المسابقة هي الأولى على مستوى المنطقة الشرقية وإحدى أهم المسابقات على مستوى المملكة في العناية بكتاب الله عز وجل.
هذا وعلى نفس السياق استقبل الرئيس التنفيذي المهندس مصطفى بن محمد المهدي مساء أمس الثلاثاء بقاعة الفرسان بمدينة الجبيل الصناعية شركاء المسابقة من بينهم سعادة مدير عام وزارة العمل والتنمية الاجتماعية بالمنطقة الشرقية وممثلين من فرع وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد بالمنطقة الشرقية والجمعيات الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم بالمنطقة الشرقية، والمركز الخيري لتعليم القرآن الكريم وعلومه حيث تم استعراض مراحل وتصنيفات المسابقة وفروعها والتي ستنطلق في 3 /5 /1441 هـ والتي أتاحت الفرصة للذكور والإناث من المواطنين والمقيمين، وفئة التعليم طلاب المرحلة الابتدائية والمتوسطة ( ذكور) بالإضافة إلى الأشخاص ذوي الإعاقة للمشاركة بالمسابقة.
واشترطت اللجنة المنظمة للمسابقة على الراغبين في المشاركة فيها أن يتم التسجيل عن طريق الموقع الإلكتروني للمسابقة Www.rcjhq.com وإلا يعد المتسابق مستبعدا، وأن يقتصر الاشتراك في المسابقة على فرع واحد فقط وفئة واحدة، وأن يلتزم المتسابق بالحضور في الوقت والمكان المحددين من قبل اللجنة المنظمة، جميع فروع المسابقة تبدأ من جزء عم صعوداً إلى سورة الفاتحة.